تعد قناة اسطنبول الجديدة واحدة من مشاريع تركيا الكبيرة والتي ينتهي العمل بها سنة 2023 والتي ستكون موازية لقناة البسفور والتي ستكسب اسطنبول بصورة خاصة وتركيا بصورة عامة أهمية كبيرة لربطها بين البحر الأسود والبحر المتوسط.

هو مشروع العصر كما يصفه الأتراك سيكون اضخم عمل تقوم به الجمهورية التركية عبر تاريخها, كما يعد من اضخم المشاريع التي سيتم انجازها في القرن الواحد والعشرين على مستوى العالم, هدفه تعزيز عملية الشحن بحرياً عن طريق حفر قناة مائية تصل بحر مرمرة بالبحر الاسود, ليكون بمثابة البوسفور الثاني .

أسباب إنشاء القناة:

لا يخفى على الكثيرين أن بناء مشروع مثل قناة اسطنبول الجديدة مهم جدًا اقتصاديًا للبلد حيث تعتبر المعابر المائية مدخول قومي للبلد وأن فكرة إنشاء قنوات اصطناعية ليست غريبة فقعد فعلها المصريين في قناة السويس وكذلك قناة بنما وتركيا تريد أيضًا الاستفادة من هذا الأمر.

من الأسباب الأخرى أيضًا أن الضغط الكبير على قناة البسفور ولد فكرة إنشاء قناة أخرى موازية لقناة البسفور حيث وبحسب وكالة “رويترز”، استقبل مضيق البوسفور أكثر من 42 ألف سفينة في عام 2016، ويعتبر من أكثر الممرات المائية ازدحامًا حول العالم، وهو المنفذ البحري الوحيد للمحيطات بالنسبة إلى بلغاريا ورومانيا وأوكرانيا وجورجيا وموانئ روسيا على البحر الأسود.

سبب آخر مهم جدًا هو أن قناة اسطنبول الجديدة وعلى عكس قناة البوسفور سوف تبنى على أراضي غير معمورة وإن بناء البنية التحتية للمناطق على أطراف القناة ستكون سهلة بعكس قناة البوسفور التي تحتوي على مناطق قديمة وكذلك الفائدة التي ستتولد من بناء هذه القناة أنَّها ستكون منطقة سياحية وكذلك المناطق التي ستبنى بالقرب من القناة ستكون ذات أهمية كبيرة.

هذا المشروع تم اعلانه مخططه في عام 2011 من قبل الرئيس الحالي لتركيا السيد رجب طيب اردوغان الذي كان وقتها رئيساً للوزراء, اعلنه من بين الاهداف التي وضعها ليصل لتركيا الجديدة القوية عام 2023 .

و صرح وزير النقل و البنية التحتية في تركيا السيد تورهان بأن تركيا تعتزم البدء في هذا المشروع ولاينبغي تأجيله أبداً . معقباً على ذلك بأن تاريخ انجازه نهائياً سيكون في عام 2023 و سيتم وصل طرفي القناة بعشرة جسور .

أما عن طول القناة فيبلغ طولها 45 كيلو متر مربع تبدأ من بحيرة كوتشوك تشيكميجي من طرف بحر مرمرة وصولاً دوروسو على البحر الاسود , متسعة لحركة عبور 160 سفينة يومياً .

اهمية قناة اسطنبول الجديدة بالنسبة للقطاع العقاري في تركيا :
ستشكل قناة اسطنبول الجديدة نقلة نوعية للقطاع العقاري في مدينة اسطنبول وخاصة العقارات التي تقع في المناطق المحيطة بالقناة , و ظهرت آثار هذا التأثير على ارتفاع قيمة العقارات حتى قبل البدء بتنفيذ هذا المشروع في المناطق القريبة من القناة مثل كوتشوك تشيكميجي و باشاك شهير وباهتشي شهير …

و أدى الى نشاط عملية بناء المشاريع العقارية في هذه المناطق و شكلت سوقاً نشطاً و نقطة جذب للمستثمرين الاجانب لتجعل من هذه المناطق فرصة الاستثمار العقاري في تركيا .