هنا.. حيث ابتدأ تاريخٌ جديد، سرعان ما امتزج بقالب عصري فريد من نوعه، في موقع جغرافي استثنائي، نخوض معكم في جولة حول منطقة أيوب سلطان.

تعتبر منطقة ايوب سلطان الواقعة في مركز مدينة اسطنبول واحدة من أهم المناطق التي شكّلت كبلدية حازت على حجم كبيرٍ في المساحة والتاريخ والحضارة.

سميّت بهذا الاسم نسبة إلى احتضانها لقبر الصحابي الجليل أبي أيوب الأنصاري، الّذي وضع في صدره حلم فتح القسطنطينية الّتي ذكرها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في حديث تنبّأ فيه بفتحها، حيث قال:” لتفتحنَّ القسطنطينية، فلنعم الأمير أميرها، ولنعم الجيش ذلك الجيش”.

ولكنَّ محاولات الصحابي الّذي قاتل وهو يبلغ ال 80 من عمره آلت إلى استشهاده فيها حيث دفن في اسطنبول.

هذا الأمر ألهم فاتح القسطنطينية (اسطنبول لاحقا) محمد الفاتح، الّذي عثر على صريح الصحابي أبو أيوب الأنصاري في منطقة خليج القرن الذهبي، وبنى عنده أقدم مسجد في اسطنبول الّذي يحمل اسم الصحابي، إذ منحه لقب (السلطان) فأصبح يسمّى أيوب سلطان.

معلومات عامة:

بعيدًا عن التاريخ، وخوضًا في الحاضر.. تعتبر منطقة أيوب سلطان منطقة استثمارية جوهرية، حيث تتوفر فيها كافة عناصر الاستثمار الجيّد:” البنية التحتية المتطورة، والموقع الجغرافي الفريد، والمساحة الواسعة”.

تقع منطقة أيوب سلطان عند خليج القرن الذهبي، تحدّها كل من:” منطقة زيتون بورنو في اسطنبول، ومنطقة بيرم باشا، ومنطقة الفاتح، ومنطقة تقسيم ومنطقة ساريير”.

بهذا الموقع الفريد من نوعه، جمعت بين مشارق اسطنبول ومغاربها، حيث استطاعت أن تتحوّل إلى مركز حقيقي لإسطنبول الأوروبية.

كما أنّها من أقرب النّقاط لمطار اسطنبول الجديد أو مطار اسطنبول الثالث الواقع في منطقة أرناؤوط كوي.

ضمّت المنطقة خليج القرن الذهبي جنوبًا، وساحل البحر الأسود شمالًا، وفي مركزها يوجد بحيرة علي بيه.

تبلغ مساحة منطقة ايوب سلطان نحو 243 كم2، إذ تضم 28 حي مقسّمةً على 9 أقسام ويقطنها أكثر من 400 ألف نسمة.

تضم العديد من المعالم السياحية البارزة، أكثرها إثارةً للاهتمام بعد جامع أيوب سلطان هو مقهى بيير لوتي والّذي يقع على تلّة تحمل نفس الاسم الّذي يعود إلى الكاتب الفرنسي بيير لوتي الّذي كتب روايات متعددة حول اسطنبول في ذات المقهى القديم والعريق.

تتميّز منطقة ايوب سلطان بحداثة البنى التحتية، حيث تضم شبكة مواصلات متطورة وشوارع سريعة مثل ال E80 كما تتميز بقوّة شبكات المحمول والانترنت، وإمدادات الغاز والكهرباء والمياه.

كما تعتبر مثالًا حيًا على سرعة تطوّر العقارات في تركيا عبر المجمعات السكنية الكبيرة التي تضمها منطقة ايوب سلطان.

إذ تتميز عقاراتها بأنها عصرية بتصاميم جذّابة وجودة بطراز عالي المستوى.

تصنّف منطقة أيوب سلطان بأنها آمنة ضد الكوارث الطبيعية والزلازل، حيث تبتعد عن مركز حدوث الزلازل في اسطنبول.